لنا الثقافي

مرحباً بك يا زائر
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حقائق ولكن..!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أم الحسن
إدارة عامة
avatar

انثى عدد المساهمات : 143
تاريخ التسجيل : 15/02/2010

مُساهمةموضوع: حقائق ولكن..!   الأحد فبراير 28, 2010 2:41 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سنتعرض هنا لمقتطفات قد تحمل الغرابة ولكنها حقيقية تحتاج لمن يقرأ ما بين سطورها..



دولة تبيع أسرار شعبها لإحدى الشركات..


باعت الحكومة الأيسلندية عام 2005 م أسرار شعبها مقابل ثمانية ملايين جنيه. وأقدمت الحكومة الأيسلندية على بيع الأسرار الجينية الوراثية التي تميز شعبها الذي يبلغ تعداده 270 ألف نسمة، فقد منحت رخصة لشركة تجارية تمكنها من دراسة السجلات الطبية والمعلومات الوراثية التي تتعلق بشجرة العائلة الخاصة بكل مواطن أيسلندي. فالشعب الأيسلندي الذي يسكن على مسافة قصيرة من القطب الشمالي له ميزة خاصة، حيث يعتبر أكثر المجتمعات تجانسًا على وجه الأرض. فلم يقم المهاجرون بغزو أيسلندا منذ وصول الفايكنغ إليها قبل حوالي ألف عام.
وبسبب هذه الحقيقة يتوقع العلماء نجاحا في تعقب أسباب الأمراض، وسيقوم العلماء بعد جمع هذه المعلومات بتخزينها في قاعدة بيانات على الحاسوب لاستخدامها مستقبلاً. وبالرغم من أن هذه التجربة قد حصلت على إشارة البدء من الحكومة فإن صيحات المعارضة لم تهدأ حتى الآن، فليست هناك دولة في العالم أقدمت من قبل على بيع الميراث الجيني لشعبها مثلما فعلت أيسلندا!!
ترى هل أسرارنا في أمان Arrow

يرسم العظام فقط..!
جندرون جنسين, فنان من ولاية نيومكسيكو الأمريكية, 39 عاماً يتجول في المناطق الخلوية, يجمع بقايا هياكل الحيوانات البرية والمائية الميتة, لا لدراستها كما يفعل علماء الحياة, ولكن ليتخذها مادة للوحات فنية, وقد قضى هذه السنوات الثلاثين لا يرسم إلا الفقرات والجماجم وعظام الفك والألواح, لذئاب وأيائل وسلاحف وأسماك وحيتان! وبالرغم من أن جنسين لا يستخدم غير أقلام الرصاص في رسمه, فإن متاحف الفن التشكيلي في الولايات المتحدة الأمريكية تسعى لاقتناء أعماله, وقد أهدى الفنان بعض هذه الأعمال لمركز مينا بوليس للفنون, ولمتحف مقاطعة لوس أنجلوس, ويعلق أمين المتحف الأخير على أعمال جنسين, قائلاً: إنها تنبع من رؤية فنية متفرّدة, تجعل من العظام المجرّدة مصدراً للجمال لا ينفد!وقد شارك جنسين برسوماته لبعض عظام الحوت الأزرق في حملة إعلامية ضخمة لحماية هذا النوع العملاق من الحيتان, المهدد بالانقراض.
ليس المهم طريقة الإعانة لإغاثة حيوان أو إنسان إنما الأهم أن يبادر بها.. Cool



"مشجع"

كانت هناك سباقات للخيل ، وكانت الجياد العربية تتمايل رشاقة وخفة وفي أحد الأيام احتشد الرجال في انتظار نصـر جيادها وبدأ السباق وانطلقت الجياد تسـابق الريح فجعل رجل من المشاهدين يكثر الفرح ويكبر ويصفق مما أثار الناس. عند ذلك قال له رجل بجانبه: "مبروك" ولكن هل الفرس الفائزة لك؟ قال: لا والله! ولكن اللجام لي!
ذكرني أمره بمن قال أنه يتحدى كل العالم بإن تجدوا سيارة أقوى من سيارته المرسيدس وعندما سُئل وهل أنت من صنعها قال لا ولكني من يقودها ويعبئ البنزين لها.. Smile

"هدايا"
كان هارون الرشيد يرافق يحيى بن خالد البرمكي في موكب على طريق ببغداد، فرأى الرشيد أحمالا على جمال وجياد قادمة ناحية المدينة المحصنة بالغنى والثراء .وعندما سأل خالد عنها ، قال له : هدايا خرسان بعث بها إليك علي بن عيسى بن ماهان،وكان ابن عيسى قد تولى أمر خراسان بعد الفضل بن يحيى البرمكي .
دهش الرشيد من كثرة الأحمال والهدايا المحملة على ، الجمال، التي تساق إلى عاصمة ملكه، وقال ليحيى :أين كانت هذه الأحمال عندما ولي ابنك أمر خراسان ؟ .
فإجابة يحيى : كانت في بيوت أصحابها .

جميل أن يتهادى الناس ويبدو أن الأجمل أن لاتكون الهدايا من أموالهم الخاصة .. Rolling Eyes



دُمتم جميعاً بكل خير..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حقائق ولكن..!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لنا الثقافي :: المنتديات العامة :: المنتدى العام-
انتقل الى: